الثلاثاء. يونيو 28th, 2022

تم إسداء المفوض السابق لمجلس السلم والأمن في الاتحاد الأفريقي، الجزائري إسماعيل شرقي، أمس، بالجزائر وسام “الشمس المشرقة -النجمة الذهبية والفضية”، أعلى تكريم في دولة اليابان نظير ” إسهامه في تدعيم العلاقات بين اليابان والاتحاد الأفريقي في مجال السلم والأمن”.
وأكد السفير الياباني بالجزائر كونو أكيرا، في كلمة ألقاها خلال حفل التقليد أن “هذا التكريم يعبر عن تقدير اليابان الكبير وشكرها العميق لشرقي، نظير إسهاماته الكبيرة في تعزيز العلاقات بين اليابان والاتحاد الأفريقي في مجال السلم والأمن في إطار مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية في أفريقيا (تيكاد)”.
وأشاد السفير الياباني بالتجربة الثرية والمميزة للدبلوماسي الجزائري، مؤكدا أن شرقي “لعب دورا رائدا في تعزيز العلاقات بين اليابان والاتحاد الأفريقي لا سيما خلال مؤتمر تيكاد السابع الذي عقد في يوكوهاما في عام 2019 لما جعل من الاجتماع الخاص حول السلم والأمن في منطقة الساحل-الذي ترأسه مناصفة بصفته المفوض المسؤول عن الاتحاد الأفريقي-أحد الركائز التي مكنت من استمرار الدعم الدولي في منطقة الساحل”.
وأضاف الدبلوماسي الياباني، أن مساهمة شرقي كانت أيضا بارزة للغاية”خلال المؤتمر الخاص للاتحاد الأفريقي في القرن الأفريقي والمنطقة المجاورة الذي ترأسه مناصفة مع وزير الخارجية الياباني وشارك فيه رئيس وزراء اليابان آنذاك” آبي شينزوي، مشيرا إلى أن “مبادرة مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية في إفريقيا أطلقتها اليابان عام 1993 بهدف إحياء اهتمام دول العالم بأفريقيا وإنشاء منتدى للنقاش”.
وأشاد السفير الياباني في هذه المناسبة بالعلاقات “الممتازة” بين اليابان والجزائر، وهنأ الجزائريين بالذكرى الستين (60) للاستقلال التي تصادف -كما قال-الذكرى الستين أيضا لإقامة العلاقات الديبلوماسية بين البلدين.
من جهته، أعرب إسماعيل شرقي، الذي يشغل حاليا منصب مستشار لدى رئيس المجلس الشعبي الوطني مكلفا بالعلاقات الدولية والتعاون البرلماني عن ” فخره بهذا التكريم الذي يثمن فضائل الصداقة والاعتراف بالاستحقاق من قبل الأمة اليابانية “، شاكرا في هذا الصدد الإمبراطور الياباني ناروهيتو، رمز الدولة ووحدة الشعب الياباني”، مشيدا بعلاقات الصداقة “رفيعة المستوى” التي تجمع طوكيو بالجزائر منذ الاستقلال، معتبرا اليابان “شريكا محترما على المستوى الدولي يساهم في حفظ السلم وترقية التنمية”.
كما أكد أن”هذا الجهد له تجليات أكبر في إفريقيا من خلال مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية في إفريقيا الذي ما فتئ يساهم في ترقية المشاريع التنموية لفائدة الشعوب الإفريقية”، موضحا أن الدورة الثامنة (8) من المؤتمر ستنعقد مع نهاية شهر أوت القادم بالعاصمة التونسية.
يذكر أن وسام الشمس المشرقة-النجمة الذهبية والفضية، قد سلم لإسماعيل شرقي، بعد قرار الحكومة اليابانية في 29 أفريل 2021.
ق.و

By Sirma

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *