الخميس. ديسمبر 8th, 2022

استقبل الأمين العام الأستاذ أبو الفضل بعجي مساء اليوم الثلاثاء وفدًا عن حركة حماس الفلسطينية بمقر الحزب بحيدرة الجزائر العاصمة.

ورحب الأخ الأمين العام بالوفد، باسمه وباسم كل إطارات ومناضلي الحزب، وأكد على الدعم الثابت الذي التزمت ولازالت تلتزم به الجزائرُ، كدولة، وهو نفس موقف حزب جبهة التحرير الوطني.

و في ذات السياق ذكّر الأمين العام بالمساعي الحثيثة والخالصة التي أولاها السيد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لتوحيد صف الفصائل الفلسطينية، وتتويج ذلك بالتوقيع على وثيقة المصالحة بينها المسماة “إعلان الجزائر”، وكذا تضمين هذا السعي في البيان الختامي للقمة العربية.

كما وجه الأمين العام ضيوفَ الحزب إلى الاستلهام من تجربة جبهة التحرير الوطني في توحيدها العمل الثوري بشقّيه السياسي والعسكري، وقضائها على مختلف الاتجاهات والاجتهادات تجاه المستعمر الفرنسي، في سبيل توحيد قيادة الثورة الممثلة للشعب الجزائري.

من جهته، شكر رئيسُ وفد حركة حماس السيّد زاهر جبارين الأمين العام على ضيافته، وإتاحته الفرصة للاستلهام من تاريخ الحزب العريق.

وجدد الوفدُ الشكرَ للسيد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون على كل ما قدّمه ويقدمه للقضية الفلسطينية، منوّهين بالموقف الجزائري حكومةً وشعبا، الرافض للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وهو الموقف الذي يمثل كل الشرفاء في العالمين العربي والإسلامي.

بالمناسبة ، دار خلال اللقاء الذي حضره ممثلون عن وسائل الإعلام الوطنية، حديث عن سر الترابط بين الجزائريين والفلسطينيين منذ الحروب الصليبية، وكذا تاريخ الهجرات الجزائرية لفلسطين، وما عقب ذلك من تجذر للعائلات الجزائرية في مختلف ربوع فلسطين.
هند.ب

By Sirma

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *